توتال ورياضات المحركات، اتحاد المنتصرين!

رياضة السيارات

Get Adobe Flash player


في عالم رياضة السيارات النابض بالسرعة والتشويق، تتقوم توتال لمواد التشحيم القيام بدور رئيسي للغاية! إذ يعتبر سباق السيارات حقل التجارب الأساسي من أجل اختبار وتطوير المواد الإستهلاكية الخاصة بالسيارات، ما جعل من توتال عنصراً رئيسياً في رياضة السيارات. وتقوم الشركة بتزويد الفرق المشاركة في السباقات والمنظمين بمنتجات وخدمات فائقة ذات جودة استثنائية. فنحن نضع خبراتنا في خدمة السائقين، كي نضمن لهم أقصى درجات الحماية والأداء الفعال لمحركات سياراتهم. ويبذل قسم البحث والتطوير لدينا جهوداً مكثفة تفتح الطريق باتجاه الفوز.

 

Total Image  

 

سباق الفورمولا 1


يعتبر الفورمولا 1 السباق الأبرز في عالم رياضة السيارات، ويتمتع بمشاركة نشطة من جميع الأطراف من أجل البحث عن تقنيات جديدة وتحسينات مستمرة. وتفخر توتال بأن تكون جزءاً من الجهود المكثفة التي يبذلها سباق الفورمولا 1 بهدف الارتقاء بمكانته باعتباره حاضناً مرموقاً لعالم الإبداع والإبتكار.
إن مشاركة توتال في سباق الفورمولا 1تؤكد التزامنا بمواصلة تعزيز كفاءة وفعالية منتجاتنا. إن فرق البحث والتطوير في قسم الوقود ومواد التشحيم لدينا على أهبة الاستعداد لمواجهة المنافسة!

 

بطولة العالم للراليات


تفخر توتال أيضاً بتزويد سيارات ستروين بمواد تشحيم فائقة الأداء من شأنها رفع فعالية محركات سياراتها كي تحقق انتصارات متألقة في بطولة العالم للراليات. وفي عام 2011، فاز فريق "توتال سيتروين" للمرة السابعة ببطولة العالم للصانعين، في حين انتزع كل من سيباستيان لوب ودانيال ايلينا لقب بطولة العالم للراليات ثماني مرات على التوالي. وتزود توتال الفرق بزيت محرك السيارة، وزيت ناقل الحركة وزيت خاص بالنظام الهيدروليكي، بالإضافة إلى فريق دعم يضم أبرز الخبراء والمتخصصين.
ويعمل المهندسون لدينا بجهد على مواجهة التحدي المتمثل في تطوير مواد تشحيم قادرة على تكوين طبقة من الزيت يبلغ سمكها بضعة ميكرونات، مع الحفاظ على قدرتها على التقليل من الاحتكاك بهدف توفير أداء مثالي للمحرك. ويقوم فريق العمل لدينا في كثير من الأحيان بتحليل الزيت لضمان تزويد سيارات "ستروين دي.آس.3"، المصممة خصيصاً للمشاركة في بطولة العالم للراليات، بأفضل مواد التشحيم لدينا، سواء أثناء القيادة في قبرص تحت أشعة الشمس الحارقة أو في السويد حيث درجات الحرارة المتدنية للغاية. ففي هذه السباقات التي لا يُسمح فيها سوى بمحرك واحد للسيارة، أصبحت منتجات توتال ذات الجودة العالمية والأداء العالي، مهما كانت الظروف، مفتاح النجاح لفريق ستروين توتال.

 

رالي داكار


أصبحت شركة توتال شريكاً بارزاً لرالي داكار، الحدث الأسطوري الذي يتألق على قمة الهرم الرياضي، وأصبح من الأنشطة الرياضية التي تلفت أنظار العالم.
ولا تقتصر خدمات الدعم التي تقدمها توتال على إمدادات الوقود فقط، بل تتعداها لتشمل مساهمة فعالة تهدف إلى تعزيز مكانة هذه المغامرة الرياضية التي تنبض باكتشافات آسرة، ولقاءات مشوقة ولحظات لا تنسى .

 

الشراكات المحلية


في خطوة تهدف إلى توسيع نطاق شراكاتها العالمية في رياضة السيارات، وقعت توتال للتسويق الشرق الأوسط مؤخراً إتفاقية مع ريد بول أصبحت الشركة بموجبها راعي مشترك لحدث "ريد بول كار بارك دريفت" في دول مجلس التعاون الخليجي. وكان فريق توتال و"إنفينيتي ريد بول ريسينغ" قد وقع على شراكة ناجحة في سباق الفورمولا 1 لمدة 3 سنوات متتالية والتي شهدت فوز فريق ريد بول ببطولة العالم للفورمولا 1 للسائقين والصانعين.


Elf  

 

"إلف" ورياضة السيارات


أثبتت شركة "إلف" شغفها بالسباقات ورياضة السيارات ودعمها لها منذ العام 1967. وعلى مدى عقود طويلة، حافظت العلامة التجارية "توتال" على علاقة وطيدة مع الرواد من مصنعي محركات السيارات وأجهزة نقل الحركة في العالم. وقام قسم الأبحاث والتطوير لدينا ببذل جهود حثيثة بهدف توفير أجود أنواع الوقود ومواد التشحيم الخاصة بسباقات السيارات والتي تم تصميمها خصيصاً لتوفير أعلى مستويات الأداء.. فالأداء الفائق يعتبر أولوية في هذه الصناعة!
وبفضل شراكاتنا مع "بطولة العالم للسوبر بايك"، والـ "موتو جي.بي."، و"رينو ورلد سيريز" وفرق سباقات التحمل العالمية، تألقت سمعة ومكانة "إلف" عالمياً في الكثير من منافسات السباق المرموقة. أما الإنتصارات العديدة التي حققها سائقو السباقات بدعم منا فكان لها تأثيرات إيجابية على "إلف" جعلت منها ومن منتجاتها رواد عالم رياضة السيارات .

 

حدث "ورلد سيريز" من رينو


يستقطب هذا الحدث العديد من عشاق السرعة بمتوسط يفوق الـ 100.000 متفرج، يشاهدون السائقين الشباب يتنافسون على اللقب في أربع فئات عالمية (فورمولا رينو 3.5 سيريز، كأس يورو كاب ميجان، كأس يورو كاب فورمولا رينو 2.0، وكأس يورو كاب كليو)، تتيح جميعها للمشاركين تبوء مكانة رفيعة المستوى في رياضة السيارات.
وكانت "إلف" قد دخلت في شراكة مع "رينو سبورت تكنولوجيز" لسنوات عديدة، وقد نجحت بتأسيس علاقة وطيدة معها على كافة المستويات التقنية والرياضية والإقتصادية والتجارية كمورد رسمي لزيوت التشحيم الخاصة بالمركبات. ويتمتع برنامج التنمية الدولية الخاص بهذا السباق بمزايا متفردة من حيث التنوع، ومستوى الجودة وأماكن استضافته وحلبات السباق الأسطورية التي يُقام عليها.
مزايا استثنائية تجتمع معاً لتشكيل عرض مذهل يعكس سنوات من الخبرة والمشاركة والإلتزام في رياضة السيارات من قبل "رينو" والعلامة التجارية "إلف". ويُعد هذا الحدث فرصة لا مثيل لها تتيح مشاهدة أبرز سباقات السيارات واكتشاف ما وراء كواليس حلبة السباق

 

"موتو جي.بي." / ورلد سوبر بايك

 

في عالم الدراجات النارية، تعتبر العلامة التجارية "إلف" مرادفاً للأداء المتفوق الأمر الذي جعل الشركات المصنعة العالمية مثل هوندا وكاواساكي والفرق العالمية مثل "آل.سي.آر. هوندا" تعتمد لسنوات عديدة على منتجاتها ورعايتها لأبرز سباقات الدراجات النارية والمنافسات لاسيما "موتو جي.بي." و"ورلد سوبر بايك" عن فئة الجائزة الكبرى لبطولة العالم في سباق الدراجات على الطريق.

وتحتضن بطولة العالم للدراجات النارية "موتو جي.بي" أفضل سائقي الدراجات النارية في العالم الذين يتسابقون على متن دراجات ذات محركات رباعية الأشواط سعة 1.000 سم مكعب. وتتوج بطولة "موتو جي.بي" سباقات الجائزة الكبرى الـ 18 التي تُقام من مارس ولغاية نوفمبر من كل عام.

وشهدت الولايات المتحدة الأمريكية إنطلاقة بطولة العالم للدراجات النارية الـ "سوبر بايك"، التي تسمح بمشاركة الدراجات ذات محركات رباعية الأشواط التي تتفرع من المجموعات التجارية. وبدأت مسيرة كل من إدي لوسون، ووين ريني وكيفن شفانتز في عالم رياضة السيارات من هذه الفئة في الثمانينات قبل أن يصبحوا أبطال العالم في سباق الدراجات النارية ذات المحركات سعة 500 سم مكعب. وبدعم من الشركات المصنعة، نجح سباق الـ "سوبر بايك" في إطلاق بطولة العالم لأول مرة في عام 1988. وعلى مدى السنوات الـ 20 الماضية، توج هذا السباق العديد من النجوم في عالم سباق الدراجات، بما في ذلك كارل فوغارتي، وسكوت راسل، وجون كوسينسكي، وكولين إدواردز، وتروي بايليس وبن سبايز.

وفي عام 2012، تم إنشاء شراكة وطيدة بدعم من فرق كاواساكي الرسمية "فريق كاواساكي راسينغ" في بطولة العالم للدراجات النارية الـ "سوبر بايك" ودلتا فين في "ورلد سوبر سبورت"، وفريق "بيديرشيني" في بطولة العالم للدراجات النارية الـ "سوبر بايك"وسباق الـ "سوبر ستوك 1000"، بالإضافة إلى فريق "آس.آر.سي." في سباق التحمل وسباق فرنسا للدراجات النارية الـ "سوبر بايك".

 

"آل.سي.آر. هوندا"

 

منذ عام 2009، أثبتت "إلف" إلتزامها التام بدعم بطولة العالم للدراجات النارية "موتو جي.بي"، حدث بارز غاية في الأهمية في عالم سباقات الدراجات النارية داخل الحلبة، من خلال فريق "آل.سي.آر. هوندا" بقيادة لوسيو شيكينيلو. وتم تطوير الدراجة النارية المستخدمة في السباق خصيصاً من قبل مهندسي هوندا، بدعم من المساعدات التقنية التي قدمتها شركة "إلف" من فرق خاصة بتوفير الوقود والإضافات.

 

مارك في.دي.آس.

 

كجزء من التزامها المتواصل بدعم بطولة "موتو جي.بي."، ترعى توتال لرياضة السيارات فريق سباق "مارك في.دي.آس" الذي يشارك في بطولة "موتو 2"، وهو السباق الذي يُقام قبل انطلاق فئة "موتو جي.بي.". وقد شهدت هذه الفئة الجديدة سباقات لمدة عامين، وجذبت عدداً كبيراً من الدراجين وتقدم هذه السباقات عروضاً مذهلة مفعمة بالتشويق والحماس.